تشخيص الأشعة عن بعد

تشخيص الأشعة عن بعد هو نقل صور فحوصات الأشعة للمرضي ، مثل الأشعة السينية ، والأشعة المقطعية ، والرنين المغناطيسي ، من موقع إلى آخر بغرض كتابة التقارير لها في مكان مختلف عن طريق مجموعة من استشاريو الأشعة المتخصصين ذوو الخبرات الواسعة في هذا المجال في وقت قصير وبدقة تشخيص عالية. تشخيص الأشعة عن بعد هي تكنولوجيا تنمو  باستمرار بالنظر إلى أن عمليات التصوير الاشعاعي تنمو بنسبة تقارب 15 ٪ سنويا مقابل زيادة قدرها 2 ٪ فقط في عدد أطباء الأشعة المؤهلين لتشخيص مثل هذه الفحوصات.

يعمل تشخيص الأشعة عن بعد على تحسين رعاية المرضى من خلال السماح لأخصائيي واستشاريي الأشعة بتقديم الخدمات دون الحاجة فعليًا إلى أن يكونوا متواجدين في نفس موقع المريض.

تشخيص الأشعة عن بعد يكون مهم بشكل خاص عندما تكون هناك حاجة إلى استشاري أشعة علي درجة عالية من التخصص مثل استشاري التصوير بالرنين المغناطيسي المتقدم واستشاري الأشعة العصبية وكذلك استشاري أشعة الأطفال و أشعات العضلات والعظام المتخصصة ، حيث يوجد هؤلاء الاستشاريون بشكل عام فقط في مناطق حضرية كبيرة تعمل خلال ساعات النهار فقط وبذلك نوفر لك قراءة تلك الفحوصات في أي وقت من اليوم بالليل أو النهار حسب الحاجة وبأسعار زهيدة نسبيا.

يستخدم تشخيص الأشعة عن بعد تقنيات الشبكات القياسية مثل الإنترنت وخطوط الهاتف والشبكة الواسعة والشبكة المحلية (LAN) وأحدث تقنيات السحب الالكترونية على الكمبيوتر.

تقوم هذه التقنية علي استخدام البرامج المتخصصة لنقل الصور والمعتمدة من منظمة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لتمكين استشاري الأشعة من تحليل ما يمكن أن يكون مئات الصور لفحص الأشعة بفعالية عالية. غالبًا ما تستخدم تقنيات مثل معالجة الرسومات المتقدمة والتعرف على الصوت والذكاء الاصطناعي وضغط الصور في تشخيص الأشعة عن بعد. من خلال تقنية تشخيص الأشعة عن بعد يتم استخدام برامج نقل ومشاهدة الأشعة (DICOM Viewer) ، وذلك يمكن من إرسال الصور من قسم إلي قسم آخر داخل نفس المستشفى ، أو إلى أي مواقع أخرى حول العالم.

وزارة الصحة السعودية

شركة ميلينسيز

جميع الحقوق محفوظة لبريما راد
صمم بواسطة كيب أون لاين